أضرار طلاء الأظافر ومخاطرة على الصحة

مياسة بولدوم1 نوفمبر 2015آخر تحديث : منذ 5 سنوات
أضرار طلاء الأظافر ومخاطرة على الصحة

معروف ان الورنيش من وسائل التجميل الضرورية و المهمة و لكن هل تساءلتم يوما عن مخاطر استعماله بشكل دائم؟


وفقا لدراسة حديثة, أن المادة الكيميائية المستخدمة في طلاء الأظافر (ثلاثي فينيل الفوسفات)،يحتمل أن تكون خطرة على الصحة، لأنها تخترق حاجز الجلد الموجود على مستوى الأظافر.

“ثلاثي فينيل الفوسفات” يعمل على تعطيل أو تثبيط عمل الهرمونات ,هذا هو ما كشفته  دراسة أجراها علماء البيئة من جامعة ديوك دور هام (الولايات المتحدة) ونشرت في مجلة البيئة الدولية أن هذه المادة، تستخدم لتنعيم نسيج  الورنيش و التي في الواقع يمكن أن تدخل الجسم و تسبب اختلالا في الغدة الدرقية, سرطان الجلد, حساسية و التشوهات الإنجابية .

وفي هذا السياق أجريت تجربة على 26 امرأه متطوعة لوضع الورنيش مع قياس بول المشاركات قبل و بعد وضعه, لوحظ ارتفاع مادة ثلاثي فينيل الفوسفات من 10 إلى 14 ساعة بعد وضع الورنيش. و بعد مدة أعيدت التجربة لكن بعد ارتداء قفازات و النتيجة كانت انخفاض نسبة ثلاثي فينيل الفوسفات في البول .

النصائح عند استخدام طلاء الأظافر

– الانتباه الدائم إلى الأظافر وإعطائهم الفرصة للنمو والإصلاح, واستخدام الورنيش في المناسبات فقط لتقليل الإصابة بالمشاكل المترتبة.

– عند وضع الورنيش ينصح بوضع واقي للشمس على اليدين لتجنب مشاكل التلف الناتجة عن التعرض للأشعة فوق البنفسجية خلال عملية المعالجة.

– الانتباه إلى عدم ملامسة أو إبعاد الطبقة الجلدية مما قد يزيد من احتمال الإصابة بالالتهابات والعدوى وجفاف الأظافر.

– إعادة ترطيب الأظافر عدة مرات في اليوم باستخدام منتجات مرطبة لمقاومة هشاشة وترقرق الأظافر.

– عند إزالة الورنيش ينصح بعدم ملامسة مزيل طلاء الأظافرلباقي الأصبع أو اليد وتركيزه فقط على الأظافر وهذا يساعد في منع تهيج الجلد.

رابط مختصر

عذراً التعليقات مغلقة