أسعار الذهب تعاود التحليق فوق مستوى 1500 دولار أمريكي للأوقية

أخبار الاقتصاد
omar21 أغسطس 2019آخر تحديث : منذ سنة واحدة
أسعار الذهب تعاود التحليق فوق مستوى 1500 دولار أمريكي للأوقية

سجلت أسعار الذهب خلال تعاملات أمس الثلاثاء، العشرين من أغسطس / آب، ارتفاعا تجاوز بأسعار أوقية الذهب فوق مستوى 1500 دولار أمريكي، لتتعافي أسعار الذهب عقب انخفاض أسعاره في تعاملات الإثنين بنحو 1 %، مدفوعة بتراجع عوائد السندات الأمريكية، بفعل التوقعات المتنامية الخاصة بتيسير السياسة النقدية من أجل مواجهة مخاوف تباطؤ معدلات النمو الاقتصادي.

وارتفعت أسعار الذهب في التعاملات الفورية خلال جلسات تداول أمس الثلاثاء، بنحو 0.5 %، ليصل سعر أوقية الذهب إلى 1502.41 دولار أمريكي، وذلك عقب انخفاض أسعار أوقية الذهب خلال الجلسة السابقة، ليصل إلى أدنى مستوياته في أسبوع، عند مستوى 1492.1 دولار أمريكي للأوقية.

كما ارتفعت أسعار الذهب في العقود الأمريكية الآجلة، بنحو 0.1 %، ليصل سعر أوقية الذهب إلى 1512.5 دولار امريكي.

وجاء انخفاض أسعار الذهب خلال تعاملات الإثنين، عقب سلسلة قوية من الارتفاعات في أسعار الذهب، بفعل تصاعد حدة التوترات التجارية بين الولايات المتحدة الأمريكية والصين، والتي دفعت المستثمرين للجوء إلى الذهب كملاذ آمن، لتصعد أسعار الذهب إلى أعلى مستوياتها خلال السنوات الست الماضية.

وقال كبير محللي السوق لدى آر.جيه.أو فيوتشرز، بوب هابركورن، إن “انقلاب منحنى العائد أفزع المستثمرين في الولايات المتحدة.. الناس كمن يتطلعون للشراء عند تراجع الأسعار قبيل صدور محضر اجتماع مجلس الاحتياطي الاتحادي (البنك المركزي الأمريكي) والأنباء التي ستخرج عن ندوة جاكسون هول”.

وأضاف كبير محللي السوق لدى آر.جيه.أو فيوتشرز “إذا تحدثوا (في مجلس الاحتياطي) عن مزيد من تخفيضات سعر الفائدة فيما بقي من العام، فإن الذهب سيواصل الصعود، لكن إذا قالوا ‘لننتظر ونرى’، فمن المرجح أن يتراجع الذهب”.

وفيما يخص أسعار المعادن الأخرى، فقد ارتفعت أوقية البلاديوم في التعاملات الفورية بنحو 1 %، ليصل إلى 1487.97 دولار أمريكي، كما ارتفعت أسعار الفضة بنحو 1.5 %، ليصل سعر أوقية الفضة إلى 17.11 دولار أمريكي، إلا أن أسعار البلاتين انخفضت بنحو 0.5 %، ليصل سعر الأوقية إلى 844.7 دولار أمريكي..

رابط مختصر

اترك تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *


شروط التعليق :

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.